مفوضية الانتخابات: مرشحون ينفقون المليارات على الحملات الانتخابية

#المداد_ميديا

أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، الاثنين، عدم وجود اي سقف مالي يحدد دعاية المرشحين والأحزاب، فيما أشارت الى امكانية قيام المرشحين بجميع الفعاليات الخاصة لحملاتهم الانتخابية.
وقال مدير دائرة الإعلام والاتصال الجماهيري في المفوضية حسن سلمان، إن “المثبت لدى المفوضية الآن هي الحملة الانتخابية المطلقة بموجب النظام الخاص بالحملات الانتخابية”، مبيناً أنه “بإمكان المرشحين أن يقوموا بكل الفعاليات الخاصة لحملاتهم الانتخابية”.
وأضاف أن “طول الفترة المحددة الـ 3 أشهر هي كافية للمرشحين”، مشيراً إلى أن “حراك المرشحين في الدعاية الانتخابية غالباً ما يكون في الأيام الأخيرة أو الشهر الأخير من مدة الحملة”.
 وأكد سلمان “عدم وجود قيود حالياً على المرشحين بشأن حملاتهم الانتخابية”.
وبشأن الانفاق الكلي على دعايات المرشحين الانتخابية، أشار سلمان إلى أن “مسألة الانفاق الانتخابي يحدده المرشح أو الحزب”، لافتاً إلى أن “بعض الأحزاب مملوءة مالياً، ولديها دعايات انتخابية قوية جداً تصل الى المليارات، ولا يوجد اي سقف محدد للدعاية الانتخابية”.
وبين ان “المفوضية كان لديها مشروع بإحدى المراحل الانتخابية  في 2014 لعمل نظام الانفاق الانتخابي يحدد فيه السقف المطلوب لكل مرشح و حزب بالسقف المالي لكن لم ينجح بسبب تطبيقه، ومراقبته صعبة جداً”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *