موسكو: لا نستبعد استخدام القوة للرد على التهديدات الصاروخية الاميركية – البريطانية

#المداد_ميديا

أعلنت المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، أن بلادها لا تستبعد اتخاذ تدابير عسكرية ردا على التهديدات الصاروخية من قبل الولايات المتحدة وبريطانيا، مشيرة إلى أن موسكو لا تغلق باب الحوار بأي حال من الأحوال.
وقالت زاخاروفا في بيان لها، اليوم الاثنين انه “المبادرات الروسية، المتعلقة بفرض حظر متبادل على نشر الصواريخ متوسطة وقصيرة المدى، والاتفاق على تدابير متبادلة للتحقق من الالتزام بها، تبقى بدون رد فعل بناء من قبل واشنطن”.
وأضافت، أن “روسيا ستراقب عن كثب الإجراءات العملية لبناء ترسانة من الصواريخ الأرضية متوسطة وقصيرة المدى لدى الأمريكيين، وكذلك حلفائهم في أوروبا ومنطقة آسيا والمحيط الهادئ، بما في ذلك بإطار ما أعلنته بريطانيا من نوايا مؤخرا”.
واكدت زاخاروفا أن “بلادها لا تغلق باب الحوار بأي حال من الأحوال”، مشددة على أنه “في ظل الظروف الحالية، لا نستبعد أن نضطر إلى تركيز الجهود بشكل متزايد على تنفيذ تدابير الاستجابة العسكرية التقنية للتهديدات الصاروخية الناشئة”. 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *